ما هي السالمونيلا وهل هي مرض معدي

جودي محمود
أدم وحواء
ما هي السالمونيلا وهل هي مرض معدي

ما هي السالمونيلا وهل هي مرض معدي حيث يعرف داء السالمونيلات بأنه اضطراب بكتيري منتشر يضر السبيل المعوي، في الغالب نجد أن بكتيريا السالمونيلا متواجدة في الأمعاء الحيوانية والبشرية، ويتم التخلص منها عن طريق البراز، ويصاب بها الإنسان عن طريق شربه للمياه الملوثة أو تناول الطعام الملوث.في أغلب الأوقات لا يعاني المصابين بداء السالمونيلا من أي أعراض، إذا عانى الشخص تكون الأعراض إسهال وارتفاع في درجة الحرارة وتشنجات في البطن تحدث من 8 إلى 72 ساعة، وأغلب الأشخاص تشفى خلال أيام قليلة دون الحاجة إلى أخذ علاج.

ما هي السالمونيلا وهل هي مرض معدي

في الغالب تنتج العدوى من السالمونيلا من تناول الدواجن أو اللحوم أو البيض دون اكتمال النضج، وفي العادة تكون فترة حضانة الداء من بضع ساعات إلى يومين، ويتم تشخيص كافة أنواع عدوى السالمونيلا على أنها إنفلونزا المعدة كما يطلق عليها التهاب المعدة والأمعاء.

في عدد من الحالات التي تصاب بداء السالمونيلا يمكن أن يحدث للشخص إسهال ينتج عنه جفاف شديد للفرد، في ذلك الوقت يتطلب الأمر التدخل العلاجي والذهاب إلى الطبيب، كما يمكن أن تتضاعف الأعراض الناتجة عن الإصابة بهذا المرض وتكون مهددة للحياة وذلك إذا انتشرت العدوى خارج منطقة الأمعاء، وتزداد نسبة الإصابة بهذا الداء في حالة سفر الشخص إلى دول تكون المرافق الصحية بها سيئة، ومن أعراض الإصابة بمرض السالمونيلا ما يلي:

  • الغثيان.
  • دم في البراز.
  • الصداع.
  • القيء.
  • القشعريرة.
  • تشنجات البطن.
  • الحمى.
  • إسهال.

وفي العادة تستمر هذه الأعراض من يومين إلى سبعة أيام وقد تطول الأعراض لكي تصل إلى 10 أيام، ولكن عودة عمل الأمعاء إلى وضعها الطبيعي قد يتطلب عدة أشهر. وتسبب عدد من أنواع البكتريا الخاصة القليلة بمرض السالمونيلا الإصابة بالحمى التيفودية، وتعد من الأمراض المميتة في كثير من الأوقات ويزيد تواجدها في الدول النامية.

اقرأ أيضا: ماهي ديانة الشيف بوراك سيرة ذاتية للشيف بوراك

الأسباب المؤدية إلى داء السالمونيلا

كما ذكرنا في الأعلى أن بكتيريا السالمونيلا متواجدة في أمعاء الحيوانات والطيور والبشر، وتتم الإصابة بذلك المرض من خلال تناول أطعمة ملوثة، ومن الأطعمة الشائعة الملوثة التي تسبب الإصابة ما يلي:

  • اللحوم والدواجن والمأكولات البحرية الغير ناضجة، وفي كثير من الأحيان يصل براز هذه الطيور واللحوم إليها أثناء عملية الذبح، وبالنسبة للمأكولات البحرية تصل إليها البكتيريا من خلال جمعها من مياه ملوثة.
  • كذلك تناول البيض النيء حيث أن البعض يعتقد أن القشرة الخارجية هي حاجز جيد يعيق وصول التلوث إلى البيضة، ولا قد ينتج الدجاج المصاب الداء بيضًا يتضمن داء السالمونيلا وذلك قبل تكون القشرة الخارجية، ويستخدم البيض النيء في عدد من أنواع الصلصة الهولندية وكذلك المايونيز الذي تم صنعه في المنزل.
  • الفواكه والخضار وقد تحدث العدوى في هذه المنتجات الطازجة وبشكل أكبر في المستورد منها عن طريق غسله بمياه حاملة عدوى السالمونيلا، كما قد ينتج التلوث من عملية الطبخ عندما يحدث مزج بين العصارة التي قد تنتج من الدواجن واللحوم النيئة مع بعض أنواع الأغذية غير المطهوة ومنها السلطات.
  • كما أوضحت إدارة المواد الغذائية والعقاقير إلى إن الإصابة من الممكن أن تحدث نتيجة استعمال التوابل الملوثة، وتعمل الإدارة جاهدة من أجل الحصول على طرق لزيادة أمان التوابل.
  • تصاب الأطعمة بالتلوث في الغالب عند القيام بتحضيرها عن طريق أشخاص لا يقومون بغسل أيديهم جيدًا وذلك بعد القيام بدخول الحمام أو القيام بتغيير الحفاضات لطفل، كما قد تنتقل العدوى عند ملامسة شيء به البكتيريا، ويشمل ذلك الحيوانات الأليفة وبشكل خاص الطيور والزواحف بعد ذلك تقوم بالقيام بوضع أصابعك في فمك.

خطورة الإصابة بداء السالمونيلا

تؤدي الإصابة بمرض السالمونيلا إلى خطورة على حياة الفرد، حيث أنه عندما يصاب الأشخاص بهذا المرض أيًا كانوا أطفال رضع أو كبار نساء أو رجال في كل الأحوال تضعف مناعة الفرد، ومن هنا يمكن أن تزيد المضاعفات وتسبب خطورة على الحياة، ومن المضاعفات التي قد تسبب القلق:

  • الجفاف والذي ينتج إذا لم يتم شرب الكمية الكافية من السوائل مع الإسهال المستمر يحدث الجفاف ومن مظاهر معرفة وجود جفاف:
  • نقص البول.
  • نقص في الدموع.
  • جفاف في الفم واللسان.
  • عينان جافتان.

ما هي السالمونيلا وهل هي مرض معدي وقد جاوبنا على هذا السؤال من خلال مقالنا وتعرفنا على مرض السالمونيلا.

رابط مختصر