تقوية الذاكرة عند الأطفال ومفهوم التذكر والنسيان

وليد هوست
أدم وحواء
تقوية الذاكرة عند الأطفال ومفهوم التذكر والنسيان

تقوية الذاكرة عند الأطفال موضوع يبحث عنه كثير من الآباء والأمهات، ومعرفة الأطعمة التي تعزز الذاكرة لديهم، ونجد أن دماغ الطفل يسجل باستمرار المعلومات الجديدة، وفي بعض الأحيان قد يكون هذا مرهقًا له، وتساعد حيل وألعاب الذاكرة في هذه العملية، سوف نستعرض لكم كل المعلومات عن هذا الموضوع تابعونا.

تقوية الذاكرة عند الأطفال

توجد العديد من الحيل لتقوية الذاكرة عند الأطفال وتتمثل في الآتي:

  • قراءة القصص: يجب أن يهتم الأطفال بالقصة أو جزء من المعلومات ويجب أن يعتبروها مهمة على المستوى الشخصي، حتى تمر عبر مرشحات الدماغ ويتم تخزينها كذاكرة، حيث استخدم اهتمامات طفلك لربطها بالمواد وصناعة قصصًا معًا باستخدام المعلومات، والقصص هي طريقة مثبتة لمساعدة ذاكرة طفلك على النمو بشكل مضاعف وسيساعده النمط على تذكر المعلومات في لمح البصر.
  • ألعاب الذكاء: أظهرت الأبحاث أن ألعاب الذاكرة للأطفال لا تقل أهمية عن ألعاب الألغاز المتقاطعة في تنمية العقول، وهذا بالتأكيد هو السبيل للذهاب إذا كنت تريد طفلك بعيدًا عن الشاشة، وبعض ألعاب الذاكرة الخالية من الشاشات الممتعة والمليئة بالتحديات والمثيرة للأهتمام.
  • التعزيز الإيجابي: هو عملية تشجيع أو إنشاء نمط من السلوك من خلال تقديم مكافآت عينية أو باستخدام كلمات مشجعة عند عرض السلوك.
  • توزيع المهام: من الممكن إعطاء الطفل بضع مهام في حدود قدراته وتكون مهامًا بسيطة مثل ترتيب السرير أو ترتيب رف الأحذية أو إطعام الحيوان وغيرها من المهام، وتذكر أن القليل من التقدير سيساعد طفلك على الاحتفاظ بتلك الذاكرة الجيدة وسيتذكر هذا في المستقبل.
  • سماع الموسيقى: تتمتع الموسيقى بالقدرة على مساعدتنا على التركيز ويمكنها في الواقع التلاعب بأذهاننا ومساعدتنا في إنشاء المزيد من الذكريات الكاملة والاحتفاظ بها، وهناك طرق متعددة لاستخدام الموسيقى لمساعدة طفلك على تعلم شيء جديد ستساعدهم الموسيقى الهادئة في الخلفية على التركيز، وستساعدهم في الإستذكار والاحتفاظ بها واسترجاعها، والأهم من ذلك، أن تعلم آلة موسيقية أو شكل موسيقى سيساعدهم على التركيز والاحتفاظ والثقة.

 طرق أخرى تعمل على تقوية الذاكرة

  • تصرفات الوالدين: الرضع والأطفال الصغار نموذج لتصرفات الوالدين إذا كنت تريد أن يتعلم طفلك كيفية القيام بشيء جديد، مثل إعداد الطعام أو ترتيب رف الكتب أفعل ذلك أولاً، ثم أطلب من طفلك المساعدة وأخيرًا أطلب من طفلك أن يفعل ذلك بمفرده.
  • التكرار: سيساعد التكرار على تعزيز ذاكرة طفلك والاحتفاظ بها، يساعد القيام، بدلاً من مجرد الملاحظة، وتخزين المعلومات بشكل أقوى تأكد من تكرار الإجراء في مناسبات مختلفة وفي أوقات مختلفة أيضًا، حيث يتغذى الأطفال الصغار عليها ويشكلون طريقة مثالية لتقوية ذاكرة الطفل.
  • زيارة المكتبات: شجع إهتمام طفلك بالدراسة من خلال زيارة المكتبة وقراءة الكتب حول مواضيع مختلفة، ويمكن أن تكون زيارة متحف العلوم أو معرض الفنون مفيدة أيضًا في التخيل، والتذكر سيساعد تصور أي شكل من أشكال المحتوى للأطفال على التذكر بشكل أسرع.
  • تقييد وقت الشاشة واللعب لأطفالك: بدلاً من ذلك شجعهم على المشاركة في القراءة والأنشطة الخارجية الأخرى.

مفهوم التذكر عند الأطفال

تقوية الذاكرة ومفهوم التذكر حيث يعتبر التذكر من العمليات العقلية التي تقوم بتخزين المعلومات لفترة من الزمن، حيث أن التذكر هو حفظ واسترجاع المعلومات وقتما تشاء وأثبتت بعض العلماء بأن الذاكرة تزداد بزياد رغبة الطفل في عملية التعلم والمعرفة.

مفهوم النسيان

يقول العلماء على النسيان أنه فشل جزئي أو كلي لاسترجاع المعلومات التي تخزن من خلال الذاكرة، وقد يكون فقدان مؤقت أو دائم.

الذاكرة عند الأطفال

بحث العلماء عن أهمية التذكر فوجدوا أن التذكر يرتبط بالنسيان واوضحت النظريات التي قامت بشرح النسيان وتأثيره على الطفل، فوجدوا أن عدم النسيان يحفز الذاكرة لأن موضوع الذاكرة يهتم به الآباء لأنه يرتبط بالتحصيل الدراسي ارتباطًا وثيقًا.

الأطعمة التي تعمل على تقوية الذاكرة

حتى يتم تقوية ذاكرة الطفل يجب الإهتمام بالتغذية السليمة لأن الغذاء الصحي يؤثر على مخ الأطفال، وعلى ذاكرتهم، لأن المخ يمتص من الأطعمة الفائدة مثلها مثل الجسد، وتوجد بعض الأطعمة التي تفيد الذاكرة وهي كالآتي:

  • زبدة الفستق: تعتبر زبدة الفستق من أهم الأطعمة التي تساعد على تقوية الذاكرة بشكل كبير للأطفال لغنائها بفيتامين ه‍، وهو فيتامين مضاد للأكسدة ويقوم بحماية الأغشية العصبية لاحتوائها عل الثيامين المفيد للدماغ.
  • السلمون والتونة: يعتبر السلمون والتونة بهم أحماض دهنية ويوجد بها الاوميجا 3 وله فوائد عديدة لنمو الدماغ، ويساعد على المهارات العقلية للأطفال.
  • الشوفان: يعتبر الشوفان مهم جدًا للدماغ لأنه من الأطعمة المفيدة وهو غني بفيتامين ه‍، ب، و وبه مادة الزنك التي تقوم على أداء المخ بشكل أفضل.
  • اللحم البقري: هو يعتبر من أهم المصادر الغنية بالحديد ويحافظ على التركيز والطاقة، وعملية التذكر.
  • الحبوب: يوجد في الحبوب الكاملة مادة الجلوكوز التي تعطي للدماغ الطاقة الذي يحتاجها، والحبوب غنية بفيتامين ب المهم جدًا للجهاز العصبي ويجب تناول الأطفال الحبوب الكاملة أفضل لديهم.
  • البيض: حيث يحتوي البيض على كمية كبيرة من البروتين مقارنة بالدواجن لأن صفار البيض به مادة الكولين وهي مهمة لتقوية ذاكرة الأطفال والكبار أيضًا.
  • الألبان: تعتبر الألبان مصدر لفيتامين ب ومهمة جدًا لنمو المخ وبه أنزيمات تحتوي على فيتامين د الذي يقوم ببناء عظام الأطفال.
  • الفول والفاصوليا: يعتبر الفول والفاصوليا من أهم البقوليات الغنية بالبروتينات، والمعادن، والألياف، والكربوهيدرات، والفيتامينات، والأحماض الدهنية المهمة جدًا لوظائف الدماغ.
  • الفواكه الحمراء: تعتبر الفواكه الحمراء غنية بفيتامين ج ويتوفر فيتامين ج في الفواكه مثل الفراولة، والتوت البري، والعنب الأحمر، والكرز، وهذه الفواكه بها مضادات أكسدة تعمل على تحفيز الدماغ.

نظريات النسيان عند الأطفال وعدم القطرة على تقوية الذاكرة 

وعلى عكس تقوية الذاكرة هو النسيان حيث أثبتت العلماء أن النسيان له أسباب وعلاج، حيث وجدوا بعض النظريات لمشكلة النسيان عند الأطفال سوف نستعرضها لكم من خلال التالي:

  • نظرية التلف

تعتبر هذه النظرية محورها الأساسي العامل الزمني حيث أن المعلومات التي يقوم بتخزينها العقل في الذاكرة تضعف مع الوقت ويجب تفعيل عملية التعلم عند الأطفال، لا بد من تكرار ومراجعة المعلومات بشكل مستمر وهذا يكون من خلال الحياة اليومية لكي يبقى الطفل محتفظ بها ولا ينساها.

  • نظرية التدخُل

هذه النظرية من أسباب النسيان وهي تعتبر تداخل المعلومات التي يأخذها الطفل مع المعلومات المخزنة في الذاكرة فأما أن يتذكر المعلومات القديمة أو يتذكر المعلومات الجديدة وهذا يسمى بالكف التقدمي.

  • نظرية عدم إكتمال المكتسب

هذه النظرية ترتبط بالتذكر الكامل، والكلي للمعلومات وأن تكون المعلومات واضحة وسهلة حتى يتذكرها الطفل، لكن المعلومات عديمة الفائدة تُعرض الطفل لنسيانها بشكل كبير.

  • نظرية تغيير الأثر

تعتبر هذه النظرية هي تشوه المعلومات المخزنة، وتجاهل كثير من التفاصيل بسبب عوامل فسيولوجية  مع مرور الوقت، وتسمى هذه النظرية بظاهرة التنظيم واعتبرها العلماء أنها الذاكرة الطويلة المدى، ويجب تنظيم المعلومات وتسلسلها للطفل لكي يسهل عليه حفظها وتذكرها في أي وقت.

أقرأ أيضًا: برنامج عرض شاشة الهاتف على الحائط

في نهاية المقال  نكون قد وضحنا كل المعلومات عن تقوية الذاكرة عند الأطفال وأيضًا وضحنا أهم النظريات التي تخص هذه المشكلة، وبعض الأطعمة التي تنمي الذاكرة عند الأطفال لأن الغذاء المتوازن يفيد ذاكرة الطفل، ويساعده على التذكر.

رابط مختصر