أنواع التهاب الكبد وأعراضه

جودي محمود
2022-06-23T23:43:18+02:00
أدم وحواء
أنواع التهاب الكبد وأعراضه

أنواع التهاب الكبد وأعراضه يجهل الكثير من الأشخاص معرفة أنواع التهاب الكبد وما هي الأعراض التي تستدعي استشارة الطبيب، حيث ينتج التهاب الكبد عادةً من عدوى فيروسية، ولكن هذا لا ينفي بالطبع وجود عدة عوامل أخرى، فالتهاب الكبد له أنواع عديدة حوالي خمس أنواع سوف نوضحهم لكم بالتفصيل في هذا الموضوع مع ذكر كافة الأعراض، فإذا كنت مهتمًا يجب متابعة القراءة.

أنواع التهاب الكبد وأعراضه

عندما يكون الشخص مصابًا بمرض فيروسي، فقد يستغرق الأمر بعض الوقت حتى يتم اكتشاف الفيروسات في فحص الدم، ويشير المتخصصون في مجال الصحة إلى هذه الفترة على أنها فترة النافذة، كما إن التهاب الكبد له أنواع كثيرة ومختلفة، سوف نعرضها فيما يلي:

التهاب الكبد A

 هي نتيجة الإصابة بفيروس التهاب الكبد A وهي عدوى حادة وقصيرة الأمد.

اقرأ أيضًا: التهاب الكبد أثناء الحمل وتأثيره على الطفل

التهاب الكبد ب

إنها عدوى مزمنة وطويلة الأمد يسببها فيروس التهاب الكبد B، وفقًا لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC)فإن أكثر من 257 مليون شخص في جميع أنحاء العالم مصابون بالفيروس.

فيروس التهاب الكبد الوبائي سي

هو ناتج عن فيروس التهاب الكبد الوبائي سي، يعد التهاب الكبد الفيروسي (سي) أحد أكثر أنواع العدوى الفيروسية في الدم شيوعًا في العالم ويُعتبر مرضًا مزمنًا بشكل عام.

التهاب الكبد د

هذا النوع من العدوى هو شكل نادر من التهاب الكبد له انتشار منخفض للغاية ويحدث مع التهاب الكبد B، لذلك يمكن رؤيتها في الشخص الذي يجب أن يكون مصابًا أيضًا بالتهاب الكبد B، يعاني حوالي 5٪ من المصابين بالتهاب الكبد B أيضًا من التهاب الكبد D.

التهاب الكبد E

هو مرض ينتقل عن طريق الماء وينتج عن التعرض للفيروس، يوجد الفيروس بشكل رئيسي في المناطق التي تسود فيها النظافة الشخصية والاجتماعية السيئة، بحيث تكون مياه الشرب ملوثة ببراز الإنسان، التهاب الكبد الوبائي (هـ) هو عدوى حادة يمكن أن تكون خطرة على النساء الحوامل.

طرق انتقال التهاب الكبد

هناك عدة طرق يفعلها الإنسان تجعل التهاب الكبد ينتقل إليه، هذه الطرق نوضحها لكم في الآتي:

  • التهاب الكبد أ: الماء والغذاء الملوثان.
  • طرق انتقال التهاب الكبدB : الاتصال بالإفرازات المصابة بفيروس التهاب الكبد B مثل الدم أو الإفرازات المهبلية أو السائل المنوي.
  • التهاب الكبد سي: مجرى الدم وإفرازات الجسم مثل السائل المنوي المهبلي أو المصاب بفيروس التهاب الكبد الوبائي.
  • التهاب الكبد د : ملامسة الدم الملوث.
  • انتقال التهاب الكبد هـ : الماء والغذاء الملوثان.

اقرأ أيضًا: هل يمكن الشفاء من التهاب البروستاتا نهائيًا

أسباب التهاب الكبد غير المعدي

على الرغم من أن فيروسات التهاب الكبد هي السبب الرئيسي لالتهاب الكبد، إلا أن هناك عوامل أخرى يمكن أن تلتهب الكبد، ومن أهمها ما يلي:

الكحول والسموم الأخرى

لطالما كان استهلاك الكحول أحد الأسباب الرئيسية لمشاكل الكبد مثل التهاب الكبد والكبد الدهني، المعروف أيضًا باسم التهاب الكبد الكحولي، للكحول تأثير مباشر ومدمر على خلايا الكبد، بحيث يتسبب على المدى الطويل في تليف الكبد وفشل الكبد، يعد سوء استخدام الأدوية والتعرض للسموم المختلفة من الأسباب الأخرى لالتهاب الكبد.

التهاب الكبد المناعي الذاتي

في بعض الحالات، يهاجم الجهاز المناعي الكبد عن طريق الخطأ، مما يتسبب في حدوث التهاب طويل الأمد، تتنوع هذه المضاعفات من خفيفة إلى شديدة وتؤثر أحيانًا على وظائف الكبد، إن انتشار التهاب الكبد المناعي الذاتي أعلى بثلاث مرات لدى النساء منه بين الرجال.

أعراض التهاب الكبد

الأشخاص المصابون بالتهاب الكبد B و C المزمن عادة لا تظهر عليهم الأعراض حتى يصابوا بتلف الكبد، لكن في التهاب الكبد، تظهر أعراض سريرية مختلفة بعد فترة وجيزة من الإصابة، تشمل الأعراض الشائعة لالتهاب الكبد المعدي ما يلي:

  • إعياء.
  • أعراض تشبه أعراض الأنفلونزا.
  • البول الداكن.
  • تلون البراز.
  • ألم المعدة.
  • قلة الشهية.
  • فقدان الوزن بشكل كبير.
  • اصفرار الجلد والعينين.

هل التهاب الكبد قاتل؟

من بين أنواع التهاب الكبد، يرتبط النوعان B و C بمشاكل أكثر خطورة، يتعرض الأشخاص المصابون بالتهاب الكبد B أو C المزمن للمضاعفات المحتملة التالية:

  • مرض الكبد المزمن.
  • سیروز.
  • سرطان الكبد.

اقرأ أيضًا: ما هو التهاب الشغاف وأسبابه وطرق العلاج والوقاية منه

إذا كان الكبد غير قادر على العمل بشكل صحيح، يمكن أن يحدث فشل الكبد وتشمل مضاعفاته:

  • اضطرابات تخثر الدم.
  • تراكم السوائل في البطن.
  • ارتفاع ضغط الدم في البوابة.
  • فشل كلوي.
  • اعتلال الدماغ الكبدي (نوع من مشاكل الدماغ).
  • سرطان الخلايا الكبدية (نوع من سرطان الكبد).

إن معرفة أنواع التهاب الكبد وأعراضه جعلتنا نأخذ حذرنا من العوامل والطرق التي تؤدي إلى التهاب الكبد، لذلك فإن الفحص الدائم على الكبد من الأمور الضرورية حتى نتجنب حدوث مضاعفات.

رابط مختصر